الحمل و الولادة

كيف أحمل بولد أو بنت؟

كيف احمل بولد أو بنت؟

،كيف أحمل بولد ، كيف أحمل ببنت؟ سؤال يتكرر عند النساء اللواتي يرغبن في حصول الحمل، متمنين في قرارة أنفسهن معرفة إذا كنت ستنجبين ولد أو بنت، في هذا المقال ستجدين بعض النصائح التي يمكن اتباعها في محاولة-بإذن الله- لإنجاب جنين ذكر أو جنين أنثى. ولكن قبل ذلك يجب معرفة

حدوث الحمل و علاقته بسؤالك (كيف أحمل بولد أو بنت)

كي نجيب عن سؤال (كيف أحمل بولد أو بنت؟)لا بد من الخوض قليلا عن كيفية حدوث الحمل،حيث أن الإنسان لديه 46 صبغي (كروموسوم)، نصفهم من الأم ونصفهم الآخر من الأب. 44 صبغي مختص ّبالصفات الجسمية وصبغيان مختصّان بتحديد الصفات الجنسية هما XX عند الأنثى و XY عند الذكر.

تقدّم الأم نصف الصبغيات الجسمية والصبغي الجنسي X، والأب يقدّم النصف الآخر من الصبغيات الجسمية وأحد الصبغيين الجنسيين X أو Y. إذًا الأب هو من يحدّد جنس الجنين، فنصف نطافه تحوي الصبغي X ونصفها الآخر يحوي الصبغي Y.

نوعية النطاف

النطاف (الحيوانات المنوية) التي تحوي الصبغي Y هي نطاف صغيرة، لأن محتواها من مولّد السكر قليل وهو المصدر الرئيسي للطاقة عند النطفة، ولأنها نطاف صغيرة فهي سريعة جدًا، ولأن محتواها من الطاقة قليل فعمرها قصير ولا يتجاوز ساعات.

النطاف التي تحوي الصبغي X هي نطاف ضخمة، لأن محتواها من مولّد السكر كبير، لذلك هي بطيئة الحركة وعمرها طويل يصل حتى 3 أيام.

و ما سبق ربما يجيب عن سؤال “كيف أحمل بولد أو بنت؟“، فإذا حدث الجماع بعد الإباضة بساعات قليلة تسبق النطاف الذكرية بالوصول إلى البوق، فتجد البويضة جاهزة هناك فتلقّحها. وعندما تصل النطاف الإناث في اليوم التالي تجد البويضة قد تلقّحت بنطاف ذكرية وبذلك يكون الجنين ذكرًا.

أما إذا حدث الجماع قبل الإباضة بيوم أو يومين فتركض النطاف الذكرية الصغيرة والخفيفة والسريعة وتصل للبوق أولاً، فلا تجد البويضة بانتظارها، وبعد عدة ساعات تموت. وفي اليوم التالي تصل قافلة النطاف الإناث البطيئة وطويلة العمر فتجلس بانتظار البويضة ليوم أو يومين آخرين، وعندما ينفجر جريب المبيض أخيرًا تتلقف النطاف الإناث البويضة وتلقحها إحداها فيكون الجنين أنثى.

إذًا وببساطة لكي يتم الحمل بولد، انتظري موعد الإباضة و حاولي أن يكون الجماع بعد الإباضة مباشرة. وإن أردت طفلة جميلة اعملي الجماع قبل موعد إباضتك بيومين أو ثلاثة، وتوقفي عن الجماع بموعد الإباضة. اقصدي طبيبتك النسائية لمراقبة الإباضة بالايكوغرافي المهبلي لتحديد موعدها بدقة.

نوعية الغسول

الغسول القلوي ينشّط النطاف الذكور، والغسول الحمضي يقوي النطاف الإناث ويستعمل الغسول قبل الجماع بحوالي ربع ساعة.

دور الأدوية

دور الأدوية في تحديد جنس الجنين مختلف من طبيب لآخر.

دور الغذاء

قد يلعب نوع الغذاء دورا في الإجابة عن سؤالك “كيف أحمل بولد أو بنت”. زيادة الصوديوم والبوتاسيوم في الطعام يزيد من احتمال إنجاب الذكور.

الصوديوم يوجد في ملح الطعام. البوتاسيوم يوجد في الفواكه الطازجة، مثل البرتقال والكريب فروت والفاصولياء البيضاء المجففة والموالح والأرز والفشار. كما يوجد في اللحوم والأسماك وصدر الدجاج والديك الرومي بدون جلد.

زيادة الكالسيوم والمغنيسيوم يزيد من احتمال إنجاب الإناث.

الكالسيوم يوجد فى الحليب ومشتقاته، و في الألبان والأجبان، والقمح الأبيض والخميرة.

كذلك يوجد الكالسيوم في الحبوب، مثل السمسم ودوار الشمس والبندق واللوز والطحينة والحمص، وكذلك سمك السلمون والسردين والمحار والخضراوات الطازجة الورقية مثل الخس والجرجير والبقدونس والكزبرة والملوخية والبامية.

المغنيسيوم: يوجد في خبز النخالة ورقائق اللوز والكاجو وزبدة الفول السوداني بدون ملح وحبوب الصويا والبطاطا ومشتقات الحليب.

وفي الختام، -و قبل أن نسأل أنفسنا كيف أحمل بولد أو بنت – نقول إن عطية الله لا تقدّر بثمن سواء كانت ولدا أم بنتا. فعليك قبولها وتنميتها، فحمل طفل سليم معافى بين يديك يجمع كل سعادة العالم.

من المواضيع التي ننصح بقراءتها :

 لخبطة الهرمونات عند النساء

تأخر الدورة الشهرية – أسبابه

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق