الشعر

اسباب تساقط الشعر و أفضل حل لعلاج تساقط الشعر

اسباب تساقط الشعر

اسباب تساقط الشعر متعددة، يبحث الجميع عن علاج تساقط الشعر دون التدقيق في السبب الكامن واراء سقوط الشعر، و ترتبط أسباب تساقط الشعر وعلاجه بعمر الشخص وحالته الصحية ودرجة التساقط ، ويلزم أيضًا الالتزام والمتابعة الطبية، لأن هذا العلاج يستغرق وقتًا كي تستجيب الخلايا وتتوقف حالة تساقط الشعر وتقصفه في المرحلة الأولى من العلاج، مما يسمح للشعر بالبدء في النمو ، و هكذا تنبت المناطق الخالية من الشعر جذورًا أقوى.
اسباب تساقط الشعر
اسباب تساقط الشعر وعلاجه
مع تقدم العمر ، يؤدي انخفاض الهرمونات الأنثوية إلى إفراز هرمون التستوستيرون الذكري ، مما يؤدي إلى تساقط الشعر من النمط الذكوري. بشكل عام ، هناك العديد من الأسباب لتساقط الشعر عند الذكور والإناث. يجب تقييم أي سبب من أسباب الصلع الذكوري من قبل طبيب أمراض جلدية ذي خبرة وعلاجه من قبل جراح تجميل متخصص في هذا المجال.

هل من اختلاف في تساقط الشعر بين الإناث والذكور؟

تبدأ مرحلة تساقط الشعر عند الذكور من مقدمة الرأس ، حيث يتراجع خط الشعر مسبباً الصلع عند التاج ، ويمكن أن ينتقل خط الشعر الأمامي إلى منطقة التاج ويستمر إلى منطقة القفا. قد يستمر الصلع حتى يختفي الشعر تمامًا. من ناحية أخرى ، تبدأ مرحلة الصلع عند النساء من جميع الجهات ، بدءًا من الأمام ، يكون خط الشعر الأمامي على شكل تاج ويتحرك باتجاه الجزء العلوي من الرأس. من غير المحتمل أن تكون النساء أصلع تمامًا ، لكن شعرك قد يكون رقيقًا جدًا. هناك ثلاث مراحل للصلع عند النساء: عدد قليل من الشعيرات الدقيقة حول الرأس تتسع فتحة الشعر على شكل تاج ، وتظهر حوله مجموعة من الشعر الرقيق يتم تقليل الشعر الموجود في الجزء العلوي من فروة الرأس وتصبح خيوط الشعر أرق

هل يمكن أن تسبب العوامل الوراثية تساقط الشعر عند النساء؟

الصلع الجبهي الأنثوي موروث من الآباء إلى الأبناء ، وهناك العديد من الجينات الوراثية المختلفة ، ويمكن أن تنقل هذه الجينات من الآباء إلى الأحفاد بدورهم ، مثل مشكلة الصلع الجبهي الأنثوي. ورثت المرأة مشكلة الصلع عن سابقاتها وأولياء أمورها ، الأمر الذي كان له تأثير سلبي على الأشخاص الذين عانوا من تساقط الشعر في سن مبكرة ، ويحثهم على إيجاد حلول وعلاجات لتساقط الشعر. إذا كانت والدتك أو والدك أو أحد أفراد أسرتك يعاني من تساقط الشعر ، فإن خطر الإصابة بالصلع الأنثوي يزداد.

حل تساقط الشعر و الصلع واسبابه عند النساء

قد يكون سبب تساقط الشعر و الصلع في المنطقة الأمامية عند النساء ناجم عن خلل في إفرازات الغدة الدرقية أو مشاكل الغدد الصماء أو التغيرات الهرمونية الناتجة عن تغيرات في إفراز الهرمونات خلال فترات معينة مثل انقطاع الطمث والحمل.

يمكن أن يؤدي الإجهاد العاطفي أيضًا إلى تساقط الشعر و حدوث صلع في المنطقة الجبهية من الرأس. أيضاً الأحداث الصادمة المفاجئة لها تأثير سلبي، مما قد يؤدي إلى زيادة تساقط الشعر.

إذا كنت تعانين من أعراض أخرى ، مثل عدم انتظام الدورة الشهرية أو حب الشباب الشديد أو زيادة الشعر ، فيرجى استشارة طبيبك. قد تعانين من أنواع مختلفة من تساقط الشعر لأسباب صحية أو اختلالات غذائية تؤدي إلى نقص مستوى الفيتامين في الجسم. من هذه الأسباب نذكر تساقط الشعر الناجم عن الوراثة، تساقط الشعر الناجم عن تدهور الصحةـ تساقط الشعر الناجم عن تدهور الحالة النفسية، و كذلك لا ننسى العمر  الذي يسبب بالتأكيد تساقط الشعر.

ما هو الحل الأمثل لتساقط الشعر؟

أفضل طريقة لحل مشكلة تساقط الشعر او الصلع للنساء هو التحديد الصحيح للعامل المسبب لتساقط الشعر ، وذلك للتغلب على مشكلة تساقط الشعر وعلاجها بشكل مباشر، فمثل تساقط الشعر الوراثي، العامل المسبب وراثي، وهنا، بالتأكيد، لا يمكن تغيير الجينات، لكن يمكن للأدوية والفيتامينات و المكملات الغذائية (المأخوذة عبر الفم) أن تستخدم لتنشيط الخلايا وتقوية الجذور. كذلك، يمكن اللجوء للزيوت، بتدليك فروة الرأس بالزيت، وفي الحالات المتقدمة قد يكون الحل الأنسب هو إجراء عملية زراعة الشعر.

في حالة تساقط الشعر لأسباب صحية،فإن أفضل حل لتساقط الشعر هو المتابعة مع طبيب خاص لعلاج الأمراض الرئيسية التي تسبب تساقط الشعر. و بعدها يمكن التفرغ لمشكلة تساقط الشعر وعلاجه من خلال علاجات الميزوثيرابي والبلازما و كذلك حقن فيلر الشعر.وغالبا ما نلجأ لاستخدام بعض المكملات الغذائية للحصول على نتائج أسرع.

في حال كانت سبب تساقط الشعر نفسي، ينبغي التخفيف من حدة الضغط النفسي -ما أمكن-و الإسراع بالحل وذلك حسب شدة الحالة. فالعلاج البطيئ يمكن ان يزيد من توتر و قلق الشخص و يتسبب في اهتزاز الثقة مما يزيد من حدة تدهور الحالة النفسية للشخص. في الغالب نحتاج في هذه الحالة اللجوء للحلول السريعة النتائج، في الحالات الشديدة جداً قد يتم اللجوء- تحت استشارة مختص- مثلا لزراعة الشعر. و معها يتم التطرق للأدوية و العلاجات السريرية مثل حقن البلازما و الميزوثيرابي و المكملات الغدائية.

إذا كان تساقط الشعر بسبب العمر فالحل هو زراعة الشعر لتغطية الرأس الأصلع والمساحة البارزة ، بالإضافة إلى ذلك ، فإن تساقط الشعر بدون أي مشاكل نفسية أو هرمونية يؤكد أن الشخص المعني كان لديه نظام غذائي غير متوازن ، ولا يعتني بصحة الجلد ، ويعاني من نقص شديد بأحد العناصر الغذائية كالفيتامينات مثلاً.

في الواقع يعتمد تساقط الشعر وعلاجه على عمر الشخص وحالته الصحية وشدة التساقط ، كما يتطلب الالتزام والمتابعة الطبية ، لأن هذا العلاج يستغرق وقتًا حتى تستجيب الخلايا له وتوقف مرحلة تساقط الشعر وتقصفه في المرة الأولى. حتى يبدأ الشعر في النمو من جديد ، وتنبت جذور للشعر أقوى في مناطق الصلع والمساحات الفارغة.

هل يمكن أن يحدث الصلع الأنثوي عند المرأة في بداية الشباب؟

من غير المحتمل أن تعاني النساء من الصلع النمطي الأنثوي قبل منتصف العمر. على عكس الرجال ، تتأثر النساء بتساقط الشعر الكثيف والدائم في جميع مراحل حياتهن لأسباب متنوعة. تبدأ النساء في تجربة تساقط الشعر والصلع في الأربعينيات والخمسينيات من العمر وما بعدها. لكن، العوامل التالية يمكن أن تسبب تساقط الشعر المبكر عند النساء:

الكرب أو الإجهاد النفسي

في المراحل المبكرة من العمر ، تتعرض العديد من الفتيات للضغط النفسي لفترة الدراسة وفترة الإختبارات ، فضلاً عن تذبذب هرمونات المراهقات ، مما يجعل هذه الفترة أكثر تعقيدًا. كما تحدث لديهن تقلبات دائمة في مستويات الهرمون. تبدو الفتيات في هذه الفترة قلقات للغاية ولا يعرفن عن تساقط الشعر أو العلاج أو حتى الوقاية.

الصدمات العاطفية

والصدمة قد يزداد تساقط الشعر بعد الإجهاد والصدمات. قد لا يكون لهذا النوع من تساقط الشعر أي علاقة بالصحة العامة، لأن النساء عادة ما يكونون أكثر حساسية وعاطفية ، ويزداد تساقط الشعر مع الأزمة النفسية التي تمر بها المراة ، مما يعرضها لخطر تساقط الشعر المبكر أو الصلع المبكر.

 مستحضرات التجميل المستخدمة و مواد العناية الشعر قد يكون لها أثر سلبي

قد تسبب منتجات التجميل تسربًا كيميائيًا ، بالإضافة إلى ذلك فطريقة تسريح الشعر تلعب دورا أحيانا في تساقط الشعر و نعني بذلك طرق ربط الشعر المرافق لشده مثل ذيل الحصان ، والربط للأعلى مثل القلنسوة ، وعمليات التجفيف المبالغ فيها، والمنتجات المستخدمة لتفتيح لون الشعر ، وطرق التمليس (التنعيم و فرد الشعر) التي تضر بالشعر من الخارج يمكن أن تسبب تكسر الشعر وقد تؤدي إلى الصلع.

إذا كنت تقرأ هذا المقال فلا شك أن لديك نفس المشكلة ، ولا شك أنك مهتمة بمشكلة تساقط الشعر وعلاجه. يرجى التأكد إن كان تساقط الشعر بسبب أحد ما ذكرنا أعلاه. لا مانع طبعا في الاستمتاع بمستحضرات التجميل والصبغات لتشكيل و تجميل الشعر ، لكن لا ينبغي أن يكون ذلك على حساب صحة الشعر والبشرة عموما.

حل ضعف و تساقط الشعر و الصلع

يكمن مفتاح حل مشكلة الصلع في مدى اهتمامك بشعرك و وعيك تجاه العناية بشعرك لتجنب الصلع وتساقط الشعر وعلاجه اليوم أو في المستقبل.

هناك دائمًا بدائل وحلول يمكنها تقليل الضرر المحتمل لفروة الرأس وتقليل تساقط الشعر. إن تغيير المنتج المستخدم وعدم تنفيذ الإجراءات الأخرى المطبقة على الشعر لفترة من الوقت سيمنع تساقط الشعر.

تجنبي -ما أمكن- الصبغات الكيماوية، صححي نمط حياتك المتعلق بالغذاء و الرياضة، اهتمي بتناول المكملات الغذائية التي تقوي الشعر و تمده بما يلزمه من عناصر غذائية كالفيتامينات و المعادن،لدعم فروة الرأس وتغذية الجذور من الأعماق فهو أفضل حل لتساقط الشعر.وفي الحالات المتقدمة و المزمنة قومي بالتوجه إلى خبراء البشرة والشعر للاستفادة من بعض الطرق العلاجية للسيطرة على تساقط الشعر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق